loader
About Bravo

عن شركة الاتصالات العامة المحدودة «برافو»

تعد شركة الاتصالات العامة المحدودة «برافو»، الشركة الوطنية الوحيدة المرخصة لتزويد قطاع الأعمال والقطاعات الحكومية والصناعية والتجارية في المملكة بخدمات وحلول الاتصالات اللاسلكية الجماعية الفورية، وهي تعد الذراع التنفيذية لشركة الاتصالات السعودية STC لتنفيذ حلول الاتصالات للمهام الحرجة Critical Communications، حيث تهدف «برافو» إلى تعزيز قنوات التواصل بين مجموعات العمل المتحركة والثابتة في قطاعات العمل المختلفة، بأعلى مستوى من الكفاءة والفاعلية.

وانطلقت «برافو» في أجواء المملكة منذ سنوات مدعومة بمرسوم ملكي من القيادة الرشيدة لخادم الحرمين الشريفين، لتقدم خدماتها وحلولها الفريدة، ملبية الحاجة إلى التواصل الفوري والمستمر بين المجموعات في كل من القطاع الحكومي وقطاع الأعمال، إضافة إلى دعم حملات المطوفين لتسهيل التواصل بين حجاج بيت الله الحرام، قاطعة بذلك خطى واسعة على طريق النجاح، حتى نالت رضا عملائها، واكتسبت ثقة مستخدميها في فترة وجيزة، وانتشرت انتشاراً واسعاً، الأمر الذي مثل حافزاً لها لتطوير المزيد من الحلول والخدمات الفريدة المعتمدة من هيئة الاتصالات، ومن خلال شراكات استراتيجية مع أكبر مصنعي الشبكات في العالم، ما نتج عنه ثورة في عالم الاتصالات اللاسلكية بالمملكة.

وتحرص «برافو» على توفير خدمات اتصالات مصممة خصيصاً لتلبية احتياجات كل قطاع وفقاً لمتطلباته، من خلال تزويده بغرف عمليات تقدم حلولاً مبتكرة ترتكز على طبيعة عملياته التشغيلية، ومن ذلك حلول «تيترا» TETRA التي تتميز بأعلى معايير الأمان التي تتطلبها النشاطات الحيوية والصناعات ذات الطبيعة الخاصة كقطاع البترول والغاز وقطاع البتروكيماويات.

كما تنفرد «برافو» بتقديم تقنية آيدن iDEN للاتصالات اللاسلكية التي تخدم كل من قطاع الأعمال والقطاع الحكومي، لإنجاز الأعمال التي تحتاج إلى التواصل الفوري والمستمر، وذلك عبر تقنية «اضغط لتتحدث»، إضافة إلى خدمات إدارة المركبات ونقل المعلومات عن بعد بدقة عالية وآمنة، والتي تسهم بشكل كبير في تسهيل سير العمل، وخفض التكلفة. كما طورت «برافو» حلولاً حديثة لخدماتها حتى بات الاتصال اللاسلكي الجماعي الفوري ممكناً من خلال الأجهزة الذكية واللوحية المعتادة على اختلاف أنواعها وأنظمتها دون الحاجة إلى استخدام أجهزة مخصصة لذلك.